ممارسة حقوق الانسان عامل للاستقرار الاجتماعي

نظم تجمع شارع المتنبي الثقافي محاضرة بعنوان ” ممارسة حقوق الانسان عامل للاستقرار الاجتماعي ” للمحاضر الناشط الحقوقي محمد السلامي الجمعة 26 / 4 / 2019 على قاعة جواد سليم في المركز الثقافي البغدادي , قدم الجلسة الاستاذة عفيفة سليمان .
قال محمد السلامي : ان حقوق الانسان لها معايير ومبادئ لا يتمكن البشر العيش بدونها فهي قيم يسعى البشر للممارستها وعلى الجميع المساهمة في حمايتها تعبر عنها القوانين والمعاهدات الدولية .
واضاف , ان للحقوق السياسية اهمية في استمرار الحياة ومنها حق الحرية والحياة وعدم التعرض للاهانة والتعذيب ومواجهة المعاملات القاسية وضرورة ان يتمتع الفرد بحق بالعمل والتعليم والتعبير عن الراي والتملك .
واشار الى ان هناك حقوق مدنية وسياسية يجب التمتع بها منها حق التقاضي والتنقل والامن والامان وحق التحرر من العبودية والمشاركة السياسية , والحمايات والامتيازات التي يتمتع بها الانسان بصفته الشخصية غالبا ما تكون فردية يجب ممارستها .
وأشار الى ان الاعتراف بالشخصية القانونية للانسان والامان الشخصي قد دونها وتضمنها العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية لسنة 1966وشملت الحق في المحاكمة العادلة وحق الانتماء للجمعيات والاحزاب والمساواة وعدم التمييز وحق تكوين النقابات والانضمام اليها وحرية الضمير وحق المشاركة في الانتخابات والتصويت